إشترك الآن ليصلك جديد الموقع وأخبار الكنيسة

Name

E-mail

قد تبدأ الروح بالخطية ويشترك الجسد معها ، والعكس صحيح ، الروح تنشغل بعواطف البر ومحبة الله فتجذب الجسد معها فى روحياتها

البابا الأنبا شنوده الثالث

PDF Print Email

الخلاص العظيم

19 ( يونيو )

تذكار : نياحة القديسة أوفيمية

الآية : " كيف ننجو نحن إن أهملنا خلاصاً هذا مقداره" (عب 2: 3)

يقول القديس أغسطينوس

" إن لم تحب ماوعد به الرب فخف على الأقل مما هدد به"

مات زوج القديسة أوفيميه وأوصاها بحفظ أعياد الميلاك والعذراء والميلاد (12- 21- 29 من كل شهر قبطى) وعمل الصدقات، فظهر لها الشيطان بشكل راهب يقنعها بالزواج وإيقاف الصدقات لعدم حاجة زوجها لذلك، فرفضت وظهر لها بشكل ملاك في عيد الملاك وكرر كلامه، فقالت له أين صليبك؟ فتحول إلي شيطان حاول خنقها فاستنجدت بالملاك ميخائيل الذى أنقذها وبشرها بنياحتها في هذا اليوم.

تمسك بوصايا الله مهما حاول الشيطان أن يبعدك عنها، وإن أخطات فخف الله وتب لأنه يحبك ويغفر لك، وتمتع بكل ما تقدمه لك الكنيسة من أسرار وصلوات وأصوام وإجتماعات روحية.

تأمل الخلاص الذى تناله في الكنيسة وأشكر الله على نعمته