إشترك الآن ليصلك جديد الموقع وأخبار الكنيسة

Name

E-mail

لا توجد ضيقة دائمة تستمر مدى الحياة لذلك في كل تجربة تمر بك قل : مصيرها تنتهي سيأتي عليها وقت وتعبر فيه بسلام إنما خلال هذا الوقت ينبغي أن تحتفظ بهدوئك وأعصابك ، فلا تضعف ولاتنهار ، ولاتفقد الثقة في معونة الله وحفظه

البابا الأنبا شنوده الثالث

leh allah kan yasma7 be el 7rob el kathera fe al 3ahd al qadem wa kan ya2mor be el qatl we aw2at ye7rm el ghna2m we aw2at ye7lelha PDF Print Email

تصنيف: الكتاب المقدس

سمح ألله بالحروب فى العهد القديم لعدة اسباب - اولا لأن اصحاب الأرض كانوا لا يستحقونها بسبب ذنوبهم وخطاياهم الكثيره لذلك تأخر تقديم ارض الميعاد لبنى اسرائيل حتى يأتى الجيل الذى لا يستحق الأرض كما قال ربنا لأبراهيم ان الشعب سيتغرب 400 سنه لأن ذنب الأموريين (اصحاب الأرض)ليس الى الآن كاملا -تك 15 : 16
وثانيا الحروب كانت لأخذ الأرض التى وعد بها الرب ابراهيم فقط ولم تكن هناك اى حروب توسعيه انما كانت الحروب للدفاع عن الأرض فقط .
ثالثا- كانت الحروب هى اللغه السائده بين الشعوب وكانت تعبر عن قوة الآلهه فاذا انتصر شعب كان الاله هو المنتصر ويستعبد الشعب المنهزم لأله المنتصر
رابعا - اعظم انتصارات بنى اسرائيل كانت تتم بعمل الهى و دون اى تدخل بشرى راجع خر 14 : 10-23 و 2 مل 7 : 6 و 2 مل 19 : 35 . اخيرا وفى عهد النعمه العهد الجديد فاصبحت الحروب رمزا للحروب الروحيه مع الشيطان و قوات الشر - (مصارعتنا ليست مع لحم و دم بل مع الرؤساء ....مع اجناد الشر الروحيه - اف 6 : 12 )

كان الله يحرم الأستيلاء على الغنائم والبشر اى يحرمهم حتى يبعد عنهم روح الطمع و الأغتصاب وايضا لكيلا يختلطوا بالامم وعباداتهم الوثنيه ويسمح فى حدود قليله حتى يأكلوا ويحيوا بهذه الغنائم




 
9 توت 1736 ش
20 سبتمبر 2019 م

استشهاد القديس بسورة الأسقف
استشهاد الأسقفين بيليوس ونيلوس

+ اقرأ سنكسار اليوم كاملا
+ ابحث فى السنكسار
+ اضف السنكسار لموقعك