تفسير سفر أخبار الأيام الأول اصحاح 6 Print

أشخاص وأماكن


يقتفي أثر سبط لاوي (أسرة رئيس الكهنة)، خلال بني جرشون وقهات ومراري.

*    (6: 1- 15) تسرد اللاويين الذين من نسل هارون مباشرة، وهو حفيد لاوي، هؤلاء فقط يستطيعون الخدمة ككهنة في الهيكل (عد 3: 5، 8) ولأجل تثبيت قانونية الذين يمكنهم الخدمة ككهنة بعد السبي، فإن أول قائمة في هذا الأصحاح تقتفي أثر النسل اللاوي من هارون أول الكهنة خلال ابنه الثالث العازار إلى سلسلة نسله في السبي. أما فرع ايثامار فقد رُفض بسبب خطية ابناء عالي.

*     (6: 16- 53) القائمة الثانية للاويين تقتفي سلسلة نسل لاوي عامة. هؤلاء ساعدوا في العبادة في الخيمة والهيكل ولكنهم لم يقدموا ذبائح.

*     (6: 31- 48) تسرد قائمة الذين قادوا التسبيح في الهيكل (أنظر أيضًا 1أيام 9: 33)، ففي إسرائيل تطور التسبيح إلى درجة عالية، فداود اهتم بالتسبيح إلى درجة كبيرة، وقد دعى مرنم إسرائيل الحلو، وأغلبية المزامير تُنسب إليه، وحيث أن كثيرًا من المزامير استخدمت في العبادة والتسبيح للرب فلا غرابة ان الكثير من المزامير ينسب إلى آساف (6: 39).

بَنُو لاَوِي: جَرْشُونُ وَقَهَاتُ وَمَرَارِي. [1]

وَبَنُو قَهَاتَ: عَمْرَامُ وَيِصْهَارُ وَحَبْرُونُ وَعُزِّيئِيلُ. [2]

وَبَنُو عَمْرَامَ: هَارُونُ وَمُوسَى وَمَرْيَمُ. وَبَنُو هَارُونَ: نَادَابُ وَأَبِيهُو وَأَلِيعَازَارُ وَإِيثَامَارُ. [3]

أَلِعَازَارُ وَلَدَ فِينَحَاسَ، وَفِينَحَاسُ وَلَدَ أَبِيشُوعَ، [4]

وَأَبِيشُوعُ وَلَدَ بُقِّيَ،وَبُقِّي وَلَدَ عُزِّيَ، [5]

وَعُزِّي وَلَدَ زَرَحْيَا وَزَرَحْيَا، وَلَدَ مَرَايُوثَ، [6]

وَمَرَايُوثُ وَلَدَ أَمَرْيَا، وَأَمَرْيَا وَلَدَ أَخِيطُوبَ، [7]

وَأَخِيطُوبُ وَلَدَ صَادُوقَ، وَصَادُوقُ وَلَدَ أَخِيمَعَصَ، [8]

وَأَخِيمَعَصُ وَلَدَ عَزَرْيَا، وَعَزَرْيَا وَلَدَ يُوحَانَانَ، [9]

وَيُوحَانَانُ وَلَدَ عَزَرْيَا (وَهُوَ الَّذِي كَهَنَ فِي الْبَيْتِ الَّذِي بَنَاهُ سُلَيْمَانُ فِي أُورُشَلِيمَ) [10]

وَعَزَرْيَا وَلَدَ أَمَرْيَا، وَأَمَرْيَا وَلَدَ أَخِيطُوبَ، [11]

وَأَخِيطُوبُ وَلَدَ صَادُوقَ وَصَادُوقُ، وَلَدَ شَلُّومَ، [12]

وَشَلُّومُ وَلَدَ حِلْقِيَّا، وَحِلْقِيَّا وَلَدَ عَزَرْيَا، [13]

وَعَزَرْيَا وَلَدَ سَرَايَا، وَسَرَايَا وَلَدَ يَهُوصَادَاقَ، [14]

وَيَهُوصَادَاقُ سَارَ فِي سَبْيِ الرَّبِّ يَهُوذَا وَأُورُشَلِيمَ بِيَدِ نَبُوخَذْنَصَّرَ. [15]

بَنُو لاَوِي: جَرْشُومُ وَقَهَاتُ وَمَرَارِي. [16]

وَهَذَانِ اسْمَا ابْنَيْ جَرْشُومَ: لِبْنِي وَشَمْعِي. [17]

وَبَنُو قَهَاتَ: عَمْرَامُ وَيِصْهَارُ وَحَبْرُونُ وَعُزِّيئِيلُ. [18]

وَابْنَا مَرَارِي: مَحْلِي وَمُوشِي. فَهَذِهِ عَشَائِرُ اللاَّوِيِّينَ حَسَبَ آبَائِهِمْ. [19]

لِجَرْشُومَ: لِبْنِي ابْنُهُ، وَيَحَثُ ابْنُهُ، وَزِمَّةُ ابْنُهُ، [20]

وَيُوآخُ ابْنُهُ، وَعِدُّو ابْنُهُ، وَزَارَحُ ابْنُهُ، وَيَأَثْرَايُ ابْنُهُ. [21]

بَنُو قَهَاتَ: عَمِّينَادَابُ ابْنُهُ، وَقُورَحُ ابْنُهُ، وَأَسِّيرُ ابْنُهُ، [22]

وَأَلْقَانَةُ ابْنُهُ، وَأَبِيَاسَافُ ابْنُهُ، وَأَسِّيرُ ابْنُهُ، [23]

وَتَحَثُ ابْنُهُ، وَأُورِيئِيلُ ابْنُهُ، وَعُزِّيَّا ابْنُهُ، وَشَاوُلُ ابْنُهُ. [24]

وَابْنَا أَلْقَانَةَ: عَمَاسَايُ وَأَخِيمُوتُ [25]

وَأَلْقَانَةُ. بَنُو أَلْقَانَةَ صُوفَايُ ابْنُهُ، وَنَحَثُ ابْنُهُ، [26]

وَأَلِيآبُ ابْنُهُ، وَيَرُوحَامُ ابْنُهُ، وَأَلْقَانَةُ ابْنُهُ. [27]

وَابْنَا صَمُوئِيلَ: الْبِكْرُ وَشْنِي ثُمَّ أَبِيَّا. [28]

بَنُو مَرَارِي: مَحْلِي وَلِبْنِي ابْنُهُ وَشَمْعِي ابْنُهُ وَعُزَّةُ ابْنُهُ [29]

وَشِمْعَى ابْنُهُ وَحَجِيَّا ابْنُهُ وَعَسَايَا ابْنُهُ. [30]

وَهَؤُلاَءِ هُمُ الَّذِينَ أَقَامَهُمْ دَاوُدُ عَلَى الْغِنَاءِ فِي بَيْتِ الرَّبِّ بَعْدَمَا اسْتَقَرَّ التَّابُوتُ. [31]

وَكَانُوا يَخْدِمُونَ أَمَامَ مَسْكَنِ خَيْمَةِ الاِجْتِمَاعِ بِالْغِنَاء إِلَى أَنْ بَنَى سُلَيْمَانُ بَيْتَ الرَّبِّ فِي أُورُشَلِيمَ، فَقَامُوا عَلَى خِدْمَتِهِمْ حَسَبَ تَرْتِيبِهِمْ. [32]

وَهَؤُلاَءِ هُمُ الْقَائِمُونَ مَعَ بَنِيهِمْ. مِنْ بَنِي الْقَهَاتِيِّينَ: هَيْمَانُ الْمُغَنِّي ابْنُ يُوئِيلَ بْنِ صَمُوئِيلَ [33]

بْنِ أَلْقَانَةَ بْنِ يَرُوحَامَ بْنِ إِيلِيئِيلَ بْنِ تُوح [34]

بْنِ صُوفَ بْنِ أَلْقَانَةَ بْنِ مَحَثَ بْنِ عَمَاسَايَ [35]

بْنِ أَلْقَانَةَ بْنِ يُوئِيلَ بْنِ عَزَرْيَا بْنِ صَفَنْيَا [36]

بْنِ تَحَثَ بْنِ أَسِّيرَ بْنِ أَبِيَاسَافَ بْنِ قُورَحَ [37]

بْنِ يِصْهَارَ بْنِ قَهَاتَ بْنِ لاَوِي بْنِ إِسْرَائِيلَ. [38]

وَأَخُوهُ آسَافُ الْوَاقِفُ عَنْ يَمِينِهِ. آسَافُ بْنُ بَرَخْيَا بْنِ شَمْعِي [39]

بْنِ مِيخَائِيلَ بْنِ بَعَسِيَا بْنِ مَلْكِيَا [40]

بْنِ أَثْنَايَ بْنِ زَارَحَ بْنِ عَدَايَا [41]

بْنِ أَيْثَانَ بْنِ زِمَّةَ بْنِ شَمْعِي [42]

بْنِ يَحَثَ بْنِ جَرْشُومَ بْنِ لاَوِي. [43]

وَبَنُو مَرَارِي إِخْوَتُهُمْ. عَنِ الْيَسَارِ أَيْثَانُ بْنُ قِيشِي بْنِ عَبْدِي بْنِ مَلُّوخَ [44]

بْنِ حَشَبْيَا بْنِ أَمَصْيَا بْنِ حِلْقِيَّا [45]

بْنِ أَمْصِي بْنِ بَانِي بْنِ شَامَِرَ [46]

بْنِ مَحْلِي بْنِ مُوشِي بْنِ مَرَارِي بْنِ لاَوِي. [47]

وَإِخْوَتُهُمُ اللاَّوِيُّونَ مُقَامُونَ لِكُلِّ خِدْمَةِ مَسْكَنِ بَيْتِ اللَّهِ. [48]

وَأَمَّا هَارُونُ وَبَنُوهُ فَكَانُوا يُوقِدُونَ عَلَى مَذْبَحِ الْمُحْرَقَةِ وَعَلَى مَذْبَحِ الْبَخُورِ مَعَ كُلِّ عَمَلِ قُدْسِ الأَقْدَاسِ، وَلِلتَّكْفِيرِ عَنْ إِسْرَائِيلَ حَسَبَ كُلِّ مَا أَمَرَ بِهِ مُوسَى عَبْدُ اللَّهِ. [49]

وَهَؤُلاَءِ بَنُو هَارُونَ: أَلِعَازَارُ ابْنُهُ وَفِينَحَاسُ ابْنُهُ وَأَبِيشُوعُ ابْنُهُ [50]

وَبُقِّي ابْنُهُ وَعُزِّي ابْنُهُ وَزَرَحْيَا ابْنُهُ [51]

وَمَرَايُوثُ ابْنُهُ وَأَمَرْيَا ابْنُهُ وَأَخِيطُوبُ ابْنُهُ [52]

وَصَادُوقُ ابْنُهُ وَأَخِيمَعَصُ ابْنُهُ. [53]

وَهَذِهِ مَسَاكِنُهُمْ مَعَ ضِيَاعِهِمْ وَتُخُومِهِمْ: لِبَنِي هَارُونَ، لِعَشِيرَةِ الْقَهَاتِيِّينَ لأَنَّهُ لَهُمْ كَانَتِ الْقُرْعَةُ. [54]

وَأَعْطُوهُمْ حَبْرُونَ فِي أَرْضِ يَهُوذَا وَمَرَاعِيهَا حَوَالَيْهَا. [55]

وَأَمَّا حَقْلُ الْمَدِينَةِ وَدِيَارُهَا فَأَعْطُوهَا لِكَالَبَ بْنِ يَفُنَّةَ. [56]

وَأَعْطُوْا لِبَنِي هَارُونَ مُدُنَ الْمَلْجَإِ حَبْرُونَ وَلِبْنَةَ وَمَرَاعِيهَا وَيَتِّيرَ وَأَشْتَمُوعَ وَمَرَاعِيهَا [57]

وَحِيلَيْنَ وَمَرَاعِيهَا وَدَبِيرَ وَمَرَاعِيهَا [58]

وَعَاشَانَ وَمَرَاعِيهَا وَبَيْتَشَمْسَ وَمَرَاعِيهَا. [59]

وَمِنْ سِبْطِ بِنْيَامِينَ جَبْعَ وَمَرَاعِيهَا وَعَلْمَثَ وَمَرَاعِيهَا وَعَنَاثُوثَ وَمَرَاعِيهَا. جَمِيعُ مُدُنِهِمْ ثَلاَثَ عَشَرَةَ مَدِينَةً حَسَبَ عَشَائِرِهِمْ. [60]

وَلِبَنِي قَهَاتَ الْبَاقِينَ مِنْ عَشِيرَةِ السِّبْطِ مِنْ نِصْفِ السِّبْطِ، نِصْفِ مَنَسَّى، بِالْقُرْعَةِ عَشَرُ مُدُنٍ. [61]

وَلِبَنِي جَرْشُومَ حَسَبَ عَشَائِرِهِمْ. مِنْ سِبْطِ يَسَّاكَرَ وَمِنْ سِبْطِ أَشِيرَ وَمِنْ سِبْطِ نَفْتَالِي وَمِنْ سِبْطِ مَنَسَّى فِي بَاشَانَ ثَلاَثَ عَشَرَةَ مَدِينَةً. [62]

لِبَنِي مَرَارِي حَسَبَ عَشَائِرِهِمْ مِنْ سِبْطِ رَأُوبَيْنَ وَمِنْ سِبْطِ جَادَ وَمِنْ سِبْطِ زَبُولُونَ بِالْقُرْعَةِ اثْنَتَا عَشَرَةَ مَدِينَةً. [63]

فَأَعْطَى بَنُو إِسْرَائِيلَ اللاَّوِيِّينَ الْمُدُنَ وَمَرَاعِيهَا. [64]

وَأَعْطَوْا بِالْقُرْعَةِ مِنْ سِبْطِ يَهُوذَا وَمِنْ سِبْطِ بَنِي شَمْعُونَ وَمِنْ سِبْطِ بَنِي بِنْيَامِينَ هَذِهِ الْمُدُنَ الَّتِي سَمُّوهَا بِأَسْمَاءٍ. [65]

وَبَعْضُ عَشَائِرِ بَنِي قَهَاتَ كَانَتْ مُدُنُ تُخُمِهِمْ مِنْ سِبْطِ أَفْرَايِمَ. [66]

وَأَعْطُوهُمْ مُدُنَ الْمَلْجَإِ: شَكِيمَ وَمَرَاعِيهَا فِي جَبَلِ أَفْرَايِمَ وَجَازَرَ وَمَرَاعِيهَا [67]

وَيَقْمَعَامَ وَمَرَاعِيهَا وَبَيْتَ حُورُونَ وَمَرَاعِيهَا [68]

وَأَيَّلُونَ وَمَرَاعِيهَا وَجَتَّ رِمُّونَ وَمَرَاعِيهَا. [69]

وَمِنْ نِصْفِ سِبْطِ مَنَسَّى: عَانِيرَ وَمَرَاعِيهَا وَبِلْعَامَ وَمَرَاعِيهَا لِعَشِيرَةِ بَنِي قَهَاتَ الْبَاقِينَ. [70]

لِبَنِي جَرْشُومَ مِنْ نِصْفِ سِبْطِ مَنَسَّى جُولاَنُ فِي بَاشَانَ وَمَرَاعِيهَا وَعَشْتَارُوتُ وَمَرَاعِيهَا، [71]

وَمِنْ سِبْطِ يَسَّاكَرَ: قَادِشُ وَمَرَاعِيهَا وَدَبَرَةُ وَمَرَاعِيهَا [72]

وَرَامُوتُ وَمَرَاعِيهَا وَعَانِيمُ وَمَرَاعِيهَا. [73]

وَمِنْ سِبْطِ أَشِيرَ: مَشْآلُ وَمَرَاعِيهَا وَعَبْدُونُ وَمَرَاعِيهَا [74]

وَحُقُوقُ وَمَرَاعِيهَا وَرَحُوبُ وَمَرَاعِيهَا. [75]

وَمِنْ سِبْطِ نَفْتَالِي: قَادِشُ فِي الْجَلِيلِ وَمَرَاعِيهَا وَحَمُّونُ وَمَرَاعِيهَا وَقَرْيَتَايِمُ وَمَرَاعِيهَا. [76]

لِبَنِي مَرَارِي الْبَاقِينَ مِنْ سِبْطِ زَبُولُونَ: رِمُّونُو وَمَرَاعِيهَا وَتَابُورُ وَمَرَاعِيهَا. [77]

وَفِي عَبْرِ أُرْدُنِّ أَرِيحَا شَرْقِيَّ الأُرْدُنِّ مِنْ سِبْطِ رَأُوبَيْنَ: بَاصَرُ فِي الْبَرِّيَّةِ وَمَرَاعِيهَا وَيَهْصَةُ وَمَرَاعِيهَا [78]

وَقَدِيمُوتُ وَمَرَاعِيهَا وَمَيْفَعَةُ وَمَرَاعِيهَا. [79]

وَمِنْ سِبْطِ جَادَ: رَامُوتُ فِي جِلْعَادَ وَمَرَاعِيهَا وَمَحَنَايِمُ وَمَرَاعِيهَا [80]

وَحَشْبُونُ وَمَرَاعِيهَا وَيَعْزِيرُ وَمَرَاعِيهَا. [81]

 




+ إقرأ اصحاح 6 من سفر أخبار الأيام الأول +
+ عودة تفسير سفر أخبار الأيام الأول +